Business Pulse Podcast 2: The Business of Small Businesses

أحد الأحداث المهمة التي مرت على دول الخليج هو الانخفاض الكبير الذي حصل لأسعار النفط في 2014 حيث انخفض من أكثر من 100 دولار الى اقل من 30 دولار. قامت الدول الخليجية منذ الحين الى محاولة تعزيز القطاعات الغير نفطية في دولهم بشتى المجالات. أحد هذه المجالات هو تشجيع الشباب الخليجي على خلق شركاتهم و أعمالهم باستقلالية عن الوظافئف الحكومية. كل دولة قامت بإنشاء صندوق حكومي لريادة رواد الأعمال و منحهم قروض ميسرة لتحفيزهم و تسهيل دخول الشباب للقطاع الخاص. هذه التحركات البليونية من الحكومات خلقت أعمال تجارية كانت موجودة بشكل محدود بالسابق و كبرت من حجمها بشكل طردي خلال فترة قصيرة و هي أعمال خدمة الأعمال الصغيرة مثل خدمات التدريب و الإعلانات و المناسبات و المحاسبة و البرمجة و غيره التي نمت بشكل كبير لخدمة هذه التحركات الممولة حكوميا.  حسب تقرير نشرته شركة MENA Research Partners في نوفمبر 2017 فان قطاع الأعمال الصغيرة و المتوسطة يتوقع ان ينتج أعمال بمقدار 920 بليون دولار و يحقق نمو بمقدار 156% خلال السنوات الخمس القادمة في الشرق الأوسط. دول الخليج ستستحوذ فقط على 34% من هذا النمو المتوقع.  هذه التوجهات الحكومية تغرس بذرة تغير في النمط و التقليد الاتكالي على الحكومات في توفير لقمة العيش. التوجه الهبة سيتغير الى نمط حياة يعيش عليه الشباب الخليجي في السنوات المقبلة. و هذا المبلغ الكبير المتوقع يكون بالأغلب من استحواذات أكبر في المستقبل و الأعمال خدمية للشركات الصغيرة و المتوسطة.

استمتعوا بحلقة هذا الاسبوع و تواصلوا معنا بتعليقاتكم و رأيكم على info@globalmarkets.com.kw